أنجلينا جولي: تجربة استئصال الثدي جعلتني أقرب إلى الناس


njlyn_1_2

تونس _ المنظار

قالت الممثلة أنجلينا جولي أنها تشعر بالسعادة والفخر على القرار الذي اتخذته قبل قرابة العام باستئصال ثدييها نظراً للاحتمالية الكبيرة لإصابتها بـ«سرطان الثدي» المتوارث في عائلتها، مشيرة إلى أن «الدعم والتعاطف من الكثيرين نحوها ساعدها وأثر بها كثيراً».

جاء ذلك في حوار مع مجلة «إنترتنمت ويكلي» الشهيرة، والتي تصدرت «جولي» غلاف عددها الجديد بشخصيتها في فيلم Maleficent.

وصرحت «جولي»، التي تعتبر أحد أشهر الناشطات في مجال حقوق الإنسان حول العالم، بأن «الإعلان عن قرارها جعلها أقرب للناس، وللنساء منهم تحديداً».

وأوضحت: «أكون أقرب لأنني مررت بنفس المشكلة، أركض نحوهم ونتحدث عن المشاكل الصحية وسرطان الثدي»، وأضافت: «الأمر نفسه لبقية الناس الذي مروا بذلك، في فقد آباءهم أو القلق على أولادهم».

واختتمت بأن «هذا هو السبب الذي دفعها منذ البداية للإعلان، أن تساعد الناس وتتواصل معهم بشأن مرضهم، ويشعرون بالألفة لأنها مرت هي الأخرى بذلك».

يذكر أن فيلم «جولي» الجديد Maleficent، من إنتاج شركة «ديزني»، سيتم طرحه في السينما يوم 30 ماي لمقبل.

رابط مختصر: http://almindhar.tn/LAX5N

التعليقات