احتجاز الشورابي والكتاري في ليبيا منذ 8 سبتمبر الجاري


kllll-vvv-300x168

تونس_المنظار

أصدرت وزارة الخارجية اليوم الخميس ، بيانا توضيحيا بخصوص ما تم تداوله مؤخرا بخصوص احتجاز الصحفي التونسي « سفيان الشورابي » والمصور « نذير الكتاري » يوم 3 سبتمبر الجاري بمنطقة البريقة بليبيا على خلفية القيام بمهمة صحفية داخل التراب الليبي دون الحصول على إذن رسمي.
وأوضحت الوزارة بأنّ مصالحها قامت بالمساعي اللازمة من أجل ضمان إطلاق سراح المعنيين. وفي هذا الإطار، تمّ الاتصال بالقائم بالأعمال الليبي والقنصل العام الليبي بتونس وإبلاغهما انشغال السلطات التونسية بعملية الاحتجاز وطلب اليهما التدخّل للإفراج عن المحتجزين. كما تمّ تكليف سفير تونس بطرابلس بالقيام بالاتصالات اللازمة في هذا الشأن.
وعلى إثر تلك المساعي تمّ إطلاق سراح الصحفي والمصور يوم 7 سبتمبر 2014 .
وأضافت الوزارة بأنّه تمّ احتجاز المعنيين مرّة ثانية في اليوم الموالي ( 8 سبتمبر ) من طرف مجموعة أخرى قرب مدينة أجدابيا. وقد تدخّلت مصالح الوزارة من جديد لدى السفارة والقنصلية العامة الليبية بتونس قصد بذل المساعي مجدّدا لدى الأطراف المعنية في ليبيا من أجل الإفراج عنهما في أقرب الآجال.
وأشارت الوزارة إلى أنّ المعنيين في حالة صحيّة جيّدة.

رابط مختصر: http://almindhar.tn/60ORC

التعليقات