المهدية : أول ملتقى للأمن الشامل في الوسط الشرقي


1926984_10202664161781870_1856481045_n

 

 

تونس _المنظار

انعقد يومي السبت و الأحد 22 و 23 فيفري بمدينة المهدية الملتقى الإقليمي الأول حول دور الوسط الشرقي في منظومة الأمن الشامل بتنظيم من المركز التونسي لدراسات الأمن الشامل.

وقد تناول هذا الملتقى تشخيصا لواقع و تحديات مجالات الأمن الشامل في منطقة الوسط الشرقي على مستوى ولايات صفاقس ، القيروان و المهدية حيث أكد المشاركون في مختلف الورشات على النقص الواضح في البني التحتية لهذه الولايات و النقص الكبير في المستشفيات الجامعية و الغياب الشبه الكلي للصناعات التحويلية في المجال الفلاحي.

على المستوى الإداري تم تسجيل تدهور الخدمات المقدمة للمواطن في ضل غياب شبه كلي للامركزية القرار في معالجة ملفات المواطنين، علاوة على ارتفاع ظاهرة الانقطاع المبكر عن الدراسة و انتشار ظاهرة الفساد الأخلاقي خاصة في الوسط المدرسي.

وفي ختام أعمال الملتقي أكد المشاركون على ضرورة التطوير العميق للبنية التحتية بالجهات الثلاث و مقاومة ظاهرة الانقطاع المبكر عن الدراسة ، بالإضافة إلى وجوب مقاومة التلوث خاصة في جهة صفاقس و الإسراع بحل مشكل النظافة و وجوب تطوير الخدمات الصحية لعدم تلاؤمها مع سرعة النمو السكاني و ضرورة تطوير السياحة الثقافية بالجهات.

كما تقرر خلال الملتقى الأول للأمن الشامل بالوسط الشرقي إحداث ثلاث مكاتب جهوية للمركز التونسي لدراسات الأمن الشامل بكل من المهدية برئاسة حمادي براهم و صفاقس برئاسة جمعة الصمايري و القيروان برئاسة محمد ملاط.

المنظار

رابط مختصر: http://almindhar.tn/BY3gM

التعليقات