النقابة التونسية لمديري المؤسسات الإعلامية :مشروع الهايكا يهدّدنا


TNV35418300

تونس _المنظار

عبّرت النقابة التونسية لمديري المؤسسات الإعلامية عن استغرابها من محتوى كراريس الشروط المتعلقة بالحصول على إجازات واستغلال الإذاعات والتلفزات الخاصة الذي أعلنت عنها الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي البصري، معتبرة إياها مؤشراخطيرا لتكبيل الإعلام السمعي البصري ونسف كلّ مكتسباته.

وأكّدت النقابة في بيان لها أنّ كراريس الشروط المعلنة، لن تحقق هذه الأهداف المنشودة بقدر ما تهدّد بنسف المؤسسات الإعلامية وتضع موارد رزق العاملين بها في الميزان وتكرّس لعودة الرقابة والتضييق على الإعلام السمعي البصري ماديا ومعنويا.

كما استغربت من تجاهل الهيئة العليا للاتصال لجلّ المقترحات التي تقدّم بها الفاعلون في القطاع خلال جلسات الحوار ومختلف الاجتماعات التشاورية، داعية إيّاها إلى فتح حوار جدي وحقيقي مع مختلف مكوّنات المشهد الإعلامي السمعي البصري والتعامل بعقلية الشراكة من أجل مستقبل أفضل للقطاع، لا بخلفية الوصاية التي ولىّ عهدها.

رابط مختصر: http://almindhar.tn/x1rUq

التعليقات