مهدي جمعة: أرفض التحوير الوزاري


مهدي جمعة
اعتبر رئيس الحكومة السابق مهدي جمعة في تصريح للقناة الوطنية الأولى بمناسبة الذكرى السادسة للثورة، أن الشعور السائد لدى التونسيين اليوم هو فقدان الأمل والخوف من المستقبل في ظل عدم إحراز أي تغيير ملموس في حياتهم اليومية رغم تحقيق تقدّم سياسي رافقته وعود من الأحزاب السياسية والحكومات المتعاقبة.
وعبّر جمعة عن موقفه الرافض لإجراء تحوير وزاري لأن المطلوب ليس التغيير بل دعم الفريق الحكومي بالكفاءات وضبط برنامج ورؤية مستقبلية واضحة حسب تقديره. كما أعلن عودته إلى الحياة السياسة في إطار مبادرة “البدائل ” التي تتعامل مع السياسة بطريقة مختلفة أساسها خدمة الوطن والدولة حسب قوله . وقال جمعة إنه “اختار مساره السياسي” ردا على موقفه من دعوته إلى الانضمام لمبادرة محسن مرزوق المتعلقة بتكوين جبهة سياسية جديدة باسم “جبهة الإنقاذ”.

رابط مختصر: http://almindhar.tn/RIDJm

التعليقات